عروض حصرية عالمية لهواة السرعة الفورمولا 1 والسيارات الرياضية تستعرض وسط مهرجان “#عم_نحلمك_لبنان”

احتضنت واجهة بيروت البحرية عروضاً عالمية حصرية مباشرة جمعت بين سباقات سيارات الفورمولا 1 وعروضٍ خاصّة للقيادة الاستعراضية للسيارات، وذلك ضمن فعاليات مهرجان #عم_نحلمك_لبنان WeDreamLebanon#، لتشكّل سابقة على مستوى لبنان، تميّزت بمشاركة السائقَين البريطانيَّين العالميَّين أوليفر جيمس ويب (Oliver James Webb) وجون لانكاستر)  ( John Lancaster ، والنجمين العالميين تيري جرانت (Terry Grant) ولي بورز (Lee Bowers) ، ما أتاح لمحبّي السرعة والقيادة الاستعراضية والمواطنين الاستمتاع بهذه العروضٍ المذهلة، بعد أن اعتادوا مشاهدتها عبر شاشات التلفزة.

وشملت عروض الفورمولا 1 سباقات بين ثلاث فئات من السيارات، من ضمنها سيارات الفورمولا 1، ومجموعة من السيارات الفائقة السرعةSupercars وسيارات من تصنيع شركة Mono BAC البريطانية المتخصصة بصناعة السيارات ذات المقعد الواحد، التي استُقدمت خصّيصاً للمشاركة فيالمهرجان .

وتنوّعت أنشطة السباق بين قسمٍ مخصّص لعرض سيارات الـ F1 ومن بينها سيارة Sauber – Ferrari  التي سبق وقادها سائق الفورمولا 1 كاموي كوباياشي وسيارة Sauber – Ferrari  أخرى وهي سيارة الفورمولا 1 الأولى التي قادها السائق العالمي المحترف سيرجيو بيريز. وعلى مدى أيامٍ، تبارى السائقان أوليفر جيمس ويب وجون لانكاستر في سباقات ودّية وجولات عديدة، شملت سيارات الفورمولا 1 من نوع Jaguar  وArrows  وسياراتMono   BAC البريطانية والـ Aventador Lamborghini والـ Lamborghini SV والـ White Murchilargo Lamborghini والـ   McLaren 720sوالـ McLaren 570s والـ Nissan GTR، والـ Corvette، مترافقة مع تعليق صوتي تشجيعي قدّمه الإعلامي جورج سويدي.

أما العروضٍ الخاصّة للقيادة الاستعراضية للسيارات، فقد توّجت فعاليات المهرجان، حيث قدّم النجمان العالميان تيري جرانت على سيارته الأميركية الصنع والفائقة السرعة، ولي بورز على دراجته النارية، أروع فنون القيادة ومهارات السرعة بخبرة متقنة ودقة عالية، تألق بها النجمان وسط ذهول الحاضرين وتصفيقهم، لا سيما أنهما سبق وحقّقا أرقاماً قياسيّة  عالمية في عالم الاستعراض.

وقالت مؤسّسة ورئيسة جمعية  BEASTSرشا جرمقاني: “إن استقدام مهرجان “#عم_نحلمك_لبنان” هذه العروض ، يأتي ضمن حرصنا على إبراز الرياضات العالمية، ونحن نفتخر بأن مهرجاننا تمكن من تقديم أضخم عرض للفورمولا 1 على مستوى لبنان. كما أننا نحلم بأن تحتضن بيروت يوماً ما سباقاً يندرج ضمن البطولة العالمية للفورمولا 1″.

وفي تصريح له، أعرب جرانت عن “إعجابه بالمهرجان الذي يتوجّه لعموم اللبنانيين، وعن سعادته لزيارة لبنان مرة أخرى والمشاركة في تقديم عروض تجذب الشعب اللبناني الذي يهوى السرعة، كي نتيح له التعرّف عن كثب على أساليب وطرق قيادتنا، ومن الممتع أن نشاركهم هذه المهارات”.ولفت إلى  أن “القيادة الاستعراضية رياضة فريدة ومتميزة، وهي ممتعة جداً لكنها تحتاج للمهارة والإتقان”.

وأبدى جيمس ويب إعجابه بلبنان، “هذا البلد الجميل المتميّز”، متحدّثاً عن “أهمية مشاركته في مهرجان “#عم_نحلمك_لبنان”، وعرض خبرته القيادية وسط جمهورٍ متلهفٍ لهذا النوع من الرياضات ، وفي بلدٍ يعشق الحياة والسرعة”.

وفي تعليق له، قال أحد مؤسّسي ومدير تطوير المنتج لشركةMono  BAC البريطانية نيل بريغس، الذي حضر خصّيصاً للمشاركة في المهرجان: “نتشرّف بأن نتشارك الجهود والطاقات مع فريق جمعية BEASTS  في مهرجانٍ بهذا الحجم، أتاح لنا دخول سوقٍ جديد وتعريف الجمهور اللبناني ومحبّي هذه الرياضة، على هذا النوع من السيارات، خلال فترة تواجدنا في منطقة الشرق الأوسط”.

وكان مهرجان #عم_نحلمك_لبنان WeDreamLebanon#، انطلق برعاية رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري وبمبادرة من جمعيّة BEASTS (Beirut Events and Street Shows)، وبالشراكة مع بلدية بيروت، حيث تولّت تنظيمه شركة Backstage Productions، ليشكّل حدثاً فريداً لم تشهد له العاصمة مثيلاً، لما يجمعه من نشاطات وعروضٍ عالمية متنوّعة، تُقام في لبنان للمرّة الأولى.

نبذة عن جمعيةBEASTS :

هي جمعية ولدت من اصرار مؤسسيها على ضرورة ان يبقى لبنان كما كان دائماً نموذجاً للانفتاح والتجدد ومنصّة مميّزة للتطوّر تجعله باستمرار محطّ انظار المنقطة والعالم. وتهدف BEASTS من خلال نشاطها الى ابتكار مبادرات اجتماعية وثقافية وترفيهية موجّهة الى جميع اللبنانيين ومختلف الفئات العمرية دون اي تمييز، وتفعيل انتماء مختلف اجيال اللبنانيين الى وطنهم وتسليط الضوء باستمرار على ثقافة الانجاز والنجاح المتجذّرة لدى اللبنانيين والتي تجعل لبنان بلداً مميّزاً.

BEASTS  والتي أسستها كلّ من السيدتين رشا جرمقاني ومايا ابو صالح، تُقيم مهرجانها الاول في بيروت بعنوان #عم نحلمك لبنان صيف 2017، وتعمل بجهد على اعادة وضع لبنان على خارطة السياحة العالمية من خلال جذبها الى لبنان جمهور ومواهب من لبنان والمنطقة والعالم، مستخدمة أحدث التقنيّات المتوفّرة في مجال نشاطها، بهدف اظهار القيمة الحقيقية لبيروت ولبنان كمنصّة دائمة للتطوّر والتجدد في المنطقة.

ومن خلال عملها الدؤوب على وضع لبنان في دائرة الضوء على المستويين الاقليمي والدولي، تفتخر BEASTS بأن تساهم مبادراتها في تفعيل الاقتصاد اللبناني وتنشيط دورته من خلال نشاطات سياحية وترفيهية وثقافية تجذب آلاف الزوّار وعدداً كبيراً من المستثمرين الذين تنعكس مشاركتهم زيادة في فرص العمل للبنانيين في مجالات عدّة.

 

 

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *