رولا عازر فيروز فلسطين .. عندما تُغنّي !

أخبار الفن

صوتٌ ملائكيٌ .. يدخل القلب دون إستئذان ، يوقظ المشاعر الغارقة في زحمة الموت ، يروي شرايين العقل

صوتٌ ناصري آتٍ من خلف قضبان الحرية ، ليحوّل أوتار العود الى شجن ٍ يسقط أبجدية الخوف

عندما نسمع صوتها نعبر حدود الوطن لنشعر بأننا ما زلنا في وطننا !

تُغنّي بحنجرتها الفيروزية لتُقظ فلسطين من نومها العميق !

صدى صوتها يتسلق على روحي ويتجول كالدم في شرايني

رولا عازر .. عذراً لأنني أطلت التعبير عن عشقي لصوتك المخملي ّ !

عذراً لأنني تأخرت بالكتابة عن علم من أعلام فلسطين !

عذراً لأنني لم أجد أبجدية تشبه أبجدية صوتك الدافىء !

عذراً لأنني سأصمت قليل وسأعود اليك بعد ان أروي ظمأي مجدداً بصوت ٍ لا يشبه الا صمود فلسطين ، وكبرياء القدس ، وإبتسامة رام الله ، وجمال حيفا ، وكرامة نابلس ، وشمس الناصرية .

 

 

يا ظَلامَ السِّجنِ خَيِّم إنّنا نَهوى الظَّلامَ
لَيْسَ بَعدَ الّليْلِ إلّا فَجرُ مَجدٍ يَتَسامى ✌?????✌?

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *