وأخيراً… سعد لمجرد خارج السجن تحت رقابة الكترونية !

أعلن محامي سعد لمجرد إريك موريتي أن القضاء الفرنسي أطلق سراح الفنان المغربي الشاب ، لكنه سيوضع تحت رقابة إلكترونية تجعله ملزمًا بالبقاء في فرنسا خلال الفترة المقبلة، وذلك على خلفية اتهامه بالإعتداء الجنسي على فتاة فرنسية.

وأضاف موريتي فى تصريحات لموقع “هافينغتون بوست” أن مجرد لن يعود الى المغرب الآن لكن خروجه من “سجن فلوري” سيتم الليلة.

ووفقًا لموقع وزارة العدل الفرنسية، فإن الرقابة الإلكترونية تتطلب موافقة الشخص الذي سيستضيفه خلال فترة الرقابة بعد طلب القاضي ذلك، وارتداء سوار في الكاحل ينذر مراقبيه في حال بقائه خارج حدود المنزل لساعات طويلة.

وأشار المحامي الى أن الرقابة لا تعني براءة لمجرد بل تُعدّ مقياسًا لتحديد مدى التزام المتهم بتنفيذ عقوبة السجن دون سجن فعلي، ما يشبه إلى حد كبير مصطلح الإقامة الجبرية المؤقتة في انتظار جلسة المحاكمة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *